منتدى القراء
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
مرحبا بك زائرنا الكريم
نرجوا ان ينال المنتدى اعجابك
وندعوك للانضمام الى اعضاءنا

منتدى القراء

نعينك على التميز والنجاح
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتمكتبة الصورالتسجيلدخول

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» من روائع احكام التلاوة --
الخميس مايو 05, 2016 2:02 pm من طرف Admin

» 10 خطوات لتكون صاحب لياقة ذهنية عالية
الأحد مارس 20, 2016 3:44 pm من طرف Admin

» حقيقيات 1
الأحد مارس 20, 2016 3:06 pm من طرف Admin

» الحضارة
الأحد مارس 20, 2016 3:02 pm من طرف Admin

» كتاب اللؤلؤ المكنون
الثلاثاء يناير 19, 2016 3:37 am من طرف Ely cheikh HAMOUD

» أسئلة يتكرر طرحها بشأن مرض الالتهاب الكبدي
الثلاثاء ديسمبر 15, 2015 4:23 am من طرف Admin

» تجميعة مميّزة لـ 100 صورة بجودة عالية جدّا HD
الأربعاء يوليو 15, 2015 8:10 pm من طرف محمود فريج

» جامعة المدينة العالمية
الجمعة يونيو 26, 2015 2:24 pm من طرف Admin

» جامعة المدينة العالمية
الجمعة يونيو 26, 2015 2:24 pm من طرف Admin

» جامعة المدينة العالمية
الأربعاء يونيو 17, 2015 2:52 pm من طرف مسعد علي طه

الحمد لله رب العالمين
الصبر والمثابرة:
إذا كان هناك أشخاص مشاغبين يحاصرونك بالمضايقات عليك بالتحلي
بالصبر والمثابرة والمحاولة في كل مرة تفشل فيها عند التعامل معهم حتى
يتغيروا وتكيفهم حسبما تريد لكي تصل إلى نتيجة.

الله اكبر

لااله الا الله

شاطر | 
 

  إن كنت كلمة فكن معنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 2509
تاريخ التسجيل : 09/10/2009

مُساهمةموضوع: إن كنت كلمة فكن معنى   الثلاثاء أغسطس 06, 2013 11:19 pm



 

إن كنت كلمة فكن معنى



هل أنت كلمة؟


وإن كنت كذلك، فماذا تعني؟


وإن لم تكن كلمة، فماذا تكون؟


الكثير من الناس يرون أنفسهم ويراهم مَن هم


على شاكلتهم في الفكر والاعتقاد أجسادًا،


ومهمتهم في الحياة خدمة تلك الأجساد،


بل ويَشقَون لخدمتها، ويتجرّعون المرَّ


من أجل تحقيق هذه الغاية.








تمامًا كمن يهتم كثيرًا بمظهره، مهملاً الجوهر،


فهو بناء وهيكل من أجمل وأروع ما يُمكن، وهيئة تسرُّ الناظرين،


فهؤلاء لا يشغلهم سوى بذل الجهد، كل الجهد من أجل راحة هذا البدن،


فهذا بدن لا بد - في اعتقادهم - أن تتوفر له كافة وسائل الراحة والدعة والرفاهية


صيفًا وشتاءً، فلا يحس ببرْد الشتاء، ولا يشعر بحرِّ الصيف، وهو إذًا لا يميز بين الحالتين؛


لذا فقد لا يهتم كثيرًا ولا يشغل باله بمن يعانون صيفًا أو شتاءً، فهو كل حياته مكيفة،


وهذا النموذج منتشر في غالب المجتمعات البشرية، والتي يغلب عليها الطابع المادي،


أفراحهم مادة وأحزانهم مادة، إسرافهم في الحالتين هو شرعتهم ومنهاجهم.





المظاهر الاجتماعية هي الأساس عندهم، والماديات هي أهم غاياتهم في الحياة،


لا يُعوِّلون أصلاً على مبدأ أو خُلق، ولا يمكن لنا أن نتجاهل وجودهم أو نُنكره،


لكن على العكس تمامًا هم كثرة لا تُنكر،


نُقرُّ بوجودهم وفلسفتهم الصارخة السافرة والمُدوية،


وزينتهم المادية تبدو لنا عيانًا، وتبهرنا شكلاً، ولكنها في جوهرها فارغة لا تُقنعنا،


فهي لا تحمل بين طيَّاتها مثقال ذرة من إقناع، رغم قوة وجودها بيننا،


فلو جاز لنا أن نقول: إن هذا النموذج "كلمة"،


فهي كلمة جافة قاحلة، حتى وإن كانت مكيفة!


وإن كان لها معنًى، فهو من أردأ المعاني،


وحياتهم جملة من الركاكة في اللغة والهشاشة في المعنى.



تمامًا ككلمة خبيثة اجتُثَّت من فوق الأرض ما لها من قرار،








والسؤال الذي لا يجيب عنه غيرك هو: هل أنت من هؤلاء؟



وهنالك صِنف آخر من البشر يعيشون ويموتون لا يتركون في حياتنا أثرًا ولا معنًى،


حتى وإن كان باهتًا، أولئك هم الخاسرون حقًّا يعيشون بلا معنًى ويموتون بلا معنى،


لم يضيفوا لحياتنا معنى، أكلوا في الدنيا وشربوا، وتمتعوا كما تتمتَّع بقية الكائنات،


ليس لهم في البشرية ولا الإنسانية معنى!



لا يذكرهم بعد موتهم أحد، فبِمَ يُذكرون؟ وكيف؟



كارثة لو كنت منهم!



لكنَّ في البشر أناسًا هم في الواقع أجمل معانٍ لأجمل وأروع الكلمات،


ولن أبالغ إن قلت: إنهم أصل تلك الكلمات؛ منهم من تجد فيه معنى الجمال،


ومنهم من يكون الجمال نفسه، وفي كلٍّ خير. ومنهم من تجد فيه معنى الأصالة،


ومنهم من تجد فيه الأصالة ذاتها، وتجد بالفعل المقرَّبين له يصفونه بذات الشيء،


ويفيض المعنى على الآخرين كالكريم الذي يبالغ في وصفه بالكرم، فيقال:


فلان أصل الكرم، والمعنى كالإشعاع يصدر منه؛ لينتفع به الآخرون،


فما بالك إذا كان هذا حاله بالفعل، وليس مبالغًا فيه؟!



من المؤكد أنك توَدُّ أن تكون منهم، فكن إن استطعتَ.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alquraa.ahlamontada.com
 
إن كنت كلمة فكن معنى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى القراء :: مدرسة الحياة-
انتقل الى: